عربي

وفاة السفير الفلسطيني بدمشق متأثراً بفيروس كورونا

نعت السفارة الفلسطينية بدمشق السفير محمود الخالدي الذي وافته المنية مساء أمس إثر مضاعفات إصابته بفيروس كورونا المستجد.
وأشارت السفارة إلى أن السفير الخالدي توفي بمشفى يافا بالمزة في دمشق وستتم مراسم تشييعه بعد صلاة الظهر اليوم ليوارى الثرى في مقبرة الشهداء الجديدة بمخيم اليرموك بدمشق.
من جهته نعى الرئيس الفلسطيني محمود عباس السفير الخالدي وأعلن تنكيس الإعلام يوما واحدا حدادا على السفير.
والسفير الخالدي من مواليد حيفا 1932، أحد مؤسسي حركة فتح وعضو لجنتها المركزية الأولى سياسي ودبلوماسي عمل ممثلاً لمنظمة التحرير الفلسطينية في سورية منذ عام 1969 وسفيراً لدولة فلسطين في دمشق منذ عام 2011.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق