أخبار عاجلة

كييف بين خطي نار

بات الجميع يعلم بما يحصل في شرق أوروبا،فالعملية العسكرية الروسية في إقليم دونباس لحماية المدنيين باتت عناوين الصحف والقنوات، تصعيدٌ يقابله طرد للدبلوماسيين هل يشهد العالم حرباً نووية؟
ما دور الحلفاء لموسكو في حال وقوعها؟
لماذا تحاول الولايات المتحدة الأمريكية إقحام الخليج العربي في هذه الحرب؟ هل سقطت ورقة الجزيرة العربية من قائمة الحليف الاستراتيجي لواشنطن؟

فتح حلف شمال الأطلسي الناتو لأوكرانيا مخازن الأسلحة بكل أصنافها، ودعمت هذه الدول تشكيل فيلق مقاتلين أجانب للقتال إلى جانب أوكرانيا، هذا دليل على أن الولايات المتحدة الأمريكية وحلف الناتو يسعون لجعل أوكرانيا منطقة إرهاب يحاولون الضغط به على روسيا هذا أولاً، أما ثانياً فهو دليل قطعي بأن الإرهاب صُنع بأيادي أمريكية وأوروبية.
دفع هذا التصرف موسكو لجعل قوات الصواريخ الاستراتيجية في حالة تأهب قصوى، في رسالة أراد الكرملن إيصالها للبيت الأبيض مفادها أن الأمن القومي لروسيا خطوط حمراء لايمكن المفاوضة عليها، وأن روسيا قوة عظمى وعلى أمريكا الرضوخ للواقع وتقبله.
حاولت روسيا منذ اليوم الأول وحتى قبل العملية العسكرية الخاصة أن تجعل الدبلوماسية هي الحل، لكن أمريكا حاولت إظهار رئيس أوكرانيا زيلينسكي قوي وأوهمته بأنها إلى جانبه في خندق القتال، لكن القادم من عالم التمثيل والكوميديا حديث الدبلوماسية زيلينسكي لا يعلم ولم يقرأ عن سياسة الولايات المتحدة الأمريكية في التعامل مع من تسميهم حلفائها وسياسة التخلي عن الأصدقاء فلها رصيد كافي من الأمثلة في ذلك، فلم تنفع المفاوضات إلى الساعة في حل الخلاف، والعملية العسكرية الروسية مازالت مستمرة وفي نجاحات كما مخطط لها رغم التهويل والتضليل الإعلامي الكبير الذي تتعرض له روسيا من قبل الآلة الإعلامية الأمريكية، وكما قال الرئيس الروسي فلاديمير بوتين إمبراطورية الكذب واصفاً الغرب الذي يمتهن تزييف الحقائق والوقائع
امبراطوريه الكذب…
بلينكن وزير الخارجية الأمريكي من أمام مجلس حقوق الإنسان في جنيف يتحدث ب 1441 كلمة عن انتهاكات روسيا ضد الشعب الأوكراني خلال ما أسماه الغزو الروسي الذي( لم يمضي عليه ستة أيام) ثم يطالب بطرد روسيا من مجلس حقوق الإنسان،
وبعدها مباشرة يشن هجوم حاد على المجلس لقيامه ببحث تجاوزات كيان الاحتلال لحقوق الإنسان في فلسطين ضد الشعب الفلسطيني( المستمرة منذ سبعين عاماً ) ويطالب بإلغاء اللجنة التي شكلت بهذا الخصوص وإغلاق الملف نهائياً.
هذا ليس كذب وكيل بمكيالين وتعدي على القانون الدولي فحسب بل عدوان سافر على الشعب الفلسطيني واحتلال أرضه ومحاولة متعمدة لتصفية القضية الفلسطينية وطمس الهوية الفلسطينية ودمج قسري لابناء شعبنا الفلسطيني في المجتمعات الأخرى، وليس ذلك فحسب بل حتى تحاول الضغط على الصين الشعبية في ملف تايوان، فالصين حليف استراتيجي لروسيا وتدعم حقها المشروع في حماية أمنها القومي، وهنا يأتي دور الحلفاء لموسكو في هذه التغيرات العالمية، فالعالم قبل العملية العسكرية الروسية ليس كما بعدها، ولا ننسى زيارة وزير الدفاع الروسي سيرغي شويغو لسوريا قبل هذه العملية الخاصة وهذا إن دل على شيء فإنه قوة العلاقة بين موسكو ودمشق عسكرياً وسياسياً، وكذلك فنزويلا حيث تقوم العلاقات الوثيقة بين موسكو وكراكاس على أساس التعاون العسكري والاقتصادي. إذ قدمت روسيا قرابة 17 مليار دولار لكراكاس منذ عام 2006،
كما أن البلدين متشابكان بشكل وثيق في قطاع الطاقة. حسب ألكسندرا سيتينكو الخبيرة في العلاقات بين البلدين، على سبيل المثال، أسست شركة روسية مشروعاً مشتركاً مع شركة النفط الفنزويلية المملوكة للدولة PDVSA، والتي تمتلك فيها حصة تبلغ 51 بالمائة.
في هذا التحول العالمي تسعى الولايات المتحدة الأمريكية إلى زج الخليج العربي في ساحة الصراع ربما لتكون بعيدة عن مواجهة روسيا،ولكن يجب على الخليج التعلم مما يحدث في أوكرانيا، وكيف تركت أمريكا حليفها وحيداً،أو ربما بدأت بالتخلي عن كل من تسميهم حلفائها وعلى الخليج أن يكون أكثر حِنكة في هذه التغيرات، الأمر لا يقتصر على الخليج فقط بل على تايوان كذلك فأن تايوان جزء من الصين الشعبية ولن تفيد المغرِرات الأمريكية.
إن انتصار روسيا يعتبر خطوة مهمة جداً لإرساء قانون يعتمد العدل والمساواة بين الشعوب والدول وكسر شوكة منطق القوة التي تفرضه إمبراطورية الكذب على دول العالم المستضعفة، فهل تحتاج روسيا للقوة النووية لانتصار ربما يكون سبب إزالة الناتو وأمريكا من خارطة عالمٍ تفرض عليه الأخيرة هيمنةٍ تعبدية يتساءل مراقبون؟؟
وائل الأمين

شاهد أيضاً

كليتشدار أوغلو يكشف المزيد من فضائح النظام التركي

جدد كمال كليتشدار أوغلو رئيس حزب الشعب الجمهوري التركي المعارض التأكيد على ضلوع النظام التركي …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

#نيوزبيردس #نيوزبيردز #نيوز_بيردس #نيوز #news #newsbirds #birds