اجتماعيتقاريرتقارير كتابية

أمسكوا ريشهم، ذخروها بالألوان، وصوبوها في وجه كل عنف ضد أمرأة

تكريساً لدور الفن كرسالة ،أقامت جمعية جذور للتنمية والدعم النفسي والإجتماعي ورشة فنية بعنوان زنوبيا في كلية الفنون الجميلة بدمشق ، تحت رعاية رئيس جامعة دمشق الأستاذ الدكتور ماهر قباقيبي ضمن فعاليات حملة  ١٦ يوماً لمناهضة العنف ضد المرأة، ليبين المشاركون في الورشة من خريجي وطلاب كلية الفنون الجميلة بأن أعمالهم المقامة في الورشة جاءت كإضاءة على ما تتعرض له المرأة من تعنيف جسدي ونفسي.

وأكدت المشرفة على الورشة السيدة ليلى الأسطة على ضرورة تسليط الضوء على قضية العنف ضد المرأة في هذه المرحلة على وجه الخصوص.

وأوضحت عضو مجلس إدارة جمعية جذور مونيا دادا أن الجمعية تهتم بالدعم النفسي والإجتماعي ومناهضة العنف بكل أشكاله، وأن هذه الفعالية أتت من إيمان الجمعية بدور المرأة في المجتمع وهي رسالة عن طريق الفن لإظهار ما تتعرض له المرأة من عنف جسدي ونفسي ولعرض ما تتعرض له من صعوبات تواجهها في حياتها .

هذا وستعرض الأعمال التي نفذت خلال الورشة في معرض تحت عنوان زنوبيا  سيمتد على مدى يومين في الرابع و الخامس من الشهر الجاري في كلية الفنون الجميلة بدمشق .

والرسالة كتابةً كانت أو بالألوان : أن كوني قوية فصوتك وإن خفت هدار .

علي السوقي – صفاء موسى

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق